مقالات

إلهي شاعر

إلهى شاعـر.
لأن الشاعـر هو خـير من عـبّر بالكلمات عـن أعـمق الأحاسيس غـورًا وأكثـفها ستارًا.
لـذا صـار إلهى كلمـة.
كلمـة هى كمثل ما يكون الشعـر صفـاءً، وإيحاءً، وجـدّة.
كلمـة تاقـت إليها الدنيا مـنذ القـديم.
كلمـة تقـول كلّ شئ.
كلمـة لم يقـلها أحـد من قبـل أو من بعـد.
كلمـة محيية.
إلهى شعـر جـديد لأنه يخـلق ما يتغـنّى به، فيما الشعـراء الآخـرون يتغـنون بما يحـلمون به، وبما يحـبون، وبما قد لا يكون.
شعـر إلهي أعـجوبة من الأعـاجيب.
” أيتها الصبية قومي”: كلمات الصباح، ولكنها كلمات خـلاقة، إذ الفـتاة تعـود إلى الحياة.
” هـذا هـو جسدى”: كلمات الوداع، ولكنها أدخـلت الله إلى العالم، وها نحن نأكله.
” غـفـرت لك خطاياك”: كلمات من قلب الليل، ولكن من تلك الساعـة أصبح الثلج وليد كل الفـصـول.
” اليوم تكون معي فى الفـردوس”: كلمات خـرجت عـن الزمن، ومن تلك الساعـة جـرى اللامتناهى والأزلى فرحـين فى عـروقنا، يغـذيان منا الآمال.
إلهى شاعـر لأنه يحسن التعـبير عـن أشد الأمـور صـعـوبة وغـموضًا، ببساطـة الأطفـال.
إلهى شاعـر لأنه يحسن بث النـور بثـًا فى أحـلك الظلمـات.
ولأنه يحسن بث الدفء فى ما ضـربه الـبرد.
ولأنه يحسن رسم الرجـاء عـلى جـدران العـار الوسخـة.
ولأنه يجـترح المعـجزات، فـفيه كل شئ يستحيل شعـرًا حتى البؤس الأليم.
إلهى الشاعـر جمع فى عينيه، لما عـبر فى أرضنا، كل الشعـر الكامن فى الأشياء والناس.
لذلك فما من بيت شعـر إلا هـو كتبه، وأنشده، واستمـع إليه.
كل شئ كان شعـرًا فى نظـر إلهى:
الدجاجة التى تحمى فـراخها.
فلس الأرملـة.
سنابل القمح.
بـئر ماء.
الطفل المتسخ.
المـرأة المتيمة.
الرجـل الخائف المتردد.
عروس تنفتح على الحياة.
السمك الذي يشويها عـلى الجمـر.
تقشف المعـمدان.
وإلهى يبقى شعـرًا أبديـًا، لأنه يبقى كلامـًا صائتـًا أو صامتـًا، إنه يبقى، فى قلوب البشر، منشد التاريخ الأعظم.
وإلهى يبقى شاعـرًا، لأنه لا وجـود فى إلهى إلا للجمال، والإحساس، والحنان، والذكاء، والنبوءة، والشغـف بكل ما فى الوجـود.
كل شاعـر أصـيل هو، على نحو ما، صاحب ثورة، لأنه يسبر غـور الأمـور فتتعـكر المياه، وتتفـتق الأوحـال الدفينة.
لذلك فإن إلهى هـو الثوروى الحـقـيقى فى التاريخ.
لذلك فإن إلهى شعـره لا يزال عصـريـًا حيـًا.
لذلك فإن أشعـاره وسائر كلماته لا تزال تهـزنا وتقـرعنا وتدعـونا.
وإلهى صعـب المـراس، إلهى الشاعـر، إلهى الحساس، إلهى الثوروى صعـب مع الذين يفـكّرون بإله هندسى رياضى.
مع الذين لا يتصـورون إلهـًا يحب الأمـور الملموسة.
مع الذين يؤثـرون إلهـًا أبكـم.
مطـبق الأسرار.
عـديم الشعـور.
بيـد أن إلهى سيظـل شاعـرًا، دائمـًا أبدًا.
شاعـر اللامتناهى، شاعـر الأرض، أرضى، أرضى التعـيسة، أرضى الرقيقة.
إلهى يتفاعـل مع كل نسمة من الشعـر الحىّ، المجـبول باللحم والدم الإنسانى.
إلهى هـو الشعـر بالذات.
إلهى هو الإلهـام لكـلّ مخـلوق يـَدَعُ قصبة كيانه النحيلة تمتلئ، فى كل لحظة، من تلك الكلمة الخفية العجيبة التى تعـطيه الوجـود، وتذكّـره بأن الحـياة ليست بدون معـنى.

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: